منتديات واحة الإسلام
بِكُلّ رَائِحَةِ الْفُلِ وَالْيَاسَمِيّنِ وَالْوَرْدِ وَالْزَهْرِ ..
وَبِكُلّ مَا إِجْتَمَعَ مِنْ الْمِسْكِ وَالْرَيّحَانِ وَالْعُوّدِ وَالْعَنْبَرِ ..
[...... أَهْلاً وَسَهْلاً بِك بَيّننَا ......]
سُعَدَاءْ جِدَاً بِإنْضِمَامِك لِـ مُنْتَدَانَا ..
وَقُدَوّمِك إِلَيّنَا وَوجُودِك مَعَنَا زَادَنَا فَرحَاً وَسُروّرَاً ..
وَلأجْلُك نَفْرِشُ الأرْضَ بِـ [ الْزُهُوّرْ ] ..!
فَـ لَك مِنْا كُلّ الْحُبِ وَالْمَوَدَةِ وَالأخُوَةِ الْصَادِقَة ..

 




  
 
 
  


منتديات واحة الإسلام :: الأقسام العامة :: منتدى واحة الإسلام العام

  
 
شاطر
 
  

  
 
الأربعاء يناير 24, 2018 7:50 pm
المشاركة رقم:
Admin
Admin

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 10029
السٌّمعَة : 9
تاريخ الميلاد : 16/04/1968
تاريخ التسجيل : 29/07/2016
العمر : 50
الموقع الموقع : مصر
العمل/الترفيه : ربة منزل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://marafe-aleman.forumegypt.net
مُساهمةموضوع: الذوق الرفيع


الذوق الرفيع


الذوق الرفيع 


الذوق خلق؟!..


نعم هو خلق بكل ما تحمل الكلمة من معان ودلالات،
بل قل إن شئت إنه خلق رفيع المستوى، فلئن رأيت أدباً في الحديث، ورقياً في الحوار، وتحضراً في الطرح والمناقشة..فهذا من قبيل الذوق، ولئن شاهدت حياء وخجلاً من إتيان المنبوذ من القول والفعل..فهذا من بنود الذوق، ولئن رأيت سلوكاً متحضراً في الشارع والجامع والجامعة..فهذا من إنتاج الذوق، ولئن رأيت احتراماً للقيم والآداب العامة بلا رقابة أو وصاية..فهذا من فروض الذوق، ولئن رأيت نقيض كل ذلك..فاعلم أنه لا ذوق..!!.
إذاً فالذوق خلق ذا خصوصية شديدة، لامتلاكه ناصية التعبير عن الإنسانية الراقية المهذبة بدلالات الأقوال والأفعال والسلوكيات العفوية أو التلقائية، التي تصدر عن صاحبها وهو يمارس حياته العادية بلا تكلف ولا تمثيل ولا تقعر، بحيث تشعر أنها عادة ولازمة سلوكية لا تنفصل عن الإنسان أو ينفصل عنها مهما كانت المنغصات أو المشكلات أو الضغوط التي يتعرض لها وهو يسعى متحركاً بين الناس، يتعامل مع كبيرهم وصغيرهم، وقويهم وضعيفهم، وسيدهم وخادمهم، فلا ترى اختلافاً في التعامل بين هذا وذاك، فعندئذٍ يوضع الذوق على المحك العملي لبيان صدقه من زيفه ..
إن من السهل واليسير أن نجلس في الغرف المكيفة، وعلى المقاعد الوثيرة، وتحت الإضاءة المبهرة ثم ننظم شعراً وكلاماً منمقاً حول موضوع الذوق و"الإتيكيت"، لكن العلة لا تتمحور حول الكلام والتنظير رغم أهميته، إنما تتمحور حول الممارسة العملية في واقع الحياة حتى لا يكون هنالك انفصام وانفصال بين النظرية والتطبيق والقول والفعل، ومن ثم يصبح الكلام بلا أثر ملموس فتتلاشى قيمته وتذهب هيبته، لأن كل قول لا يترتب عليه عمل يعد عبثاً وإهداراً للوقت وتشويها للحقيقه
محل الكلام
ولذلك فإن من الأولى ألا نتحدث عن الذوق كإحساس جمالي فقط، بل يجب أن نتحدث عنه كسلوك حياتي أيضاً، بحيث نرسى لدى الناس فهماً و إدراكاً بكيفية أدائه وخطوات تنميته ليصبح اسماً على مسمى، لا أن يصبح حبراً على ورق. حدثني أحد الأصدقاء وقال لي: سافرت إلى فرنسا في بعثة دراسية، وذات مرة أشعلت سيجاراً وأنا أترجل في أحد شوارع باريس الجميلة، ومع الدخان المتطاير من فمي وأنفى أخذتني سنة من التفكير في أحد القضايا، فسهوت وألقيت بكعب السيجار على الأرض، وأنا أعلم أن ذلك لا يليق بشارع على هذا القدر من الجمال، ومضيت ولا زال السهو يغلف ذاكرتي، حتى انتبهت على يد تجذبني، وإذا بها يد صبى في التاسعة أو العاشرة من عمره، أخذني الطفل إلى المكان الذي ألقيت فيه كعب السيجار، وأشار بأدب جم إلى أن أعقاب السجائر لا تُلقى هنا، بل هنا، وأشار إلى صندوق للمهملات قريب، تصبب العرق رغم البرد القارص من جبيني حياءً وخجلاً، ثم مضيت أقول إن الذوق يجب أن يحتل دائماً بؤرة الشعور، والمغزى من وراء الواقعة يحتاج إلى تحليل طويل وعميق.
إن الحقيقة التي لا تقبل الجدل أن الذوق فطرة بشرية جميلة، لكن من الممكن أن تنطمس معالم هذه الفطرة وتصبح أثراً بعد عين إذا ما تحقق هذا الثالوث:- 1/ افتقاد القدوة العملية. 2/ الغرور والكبر. 3/ الفقر والجهل. هذه أضلاع ثلاثة..تطرد مجتمعة أو متفرقة الذوق عملياً من سلوك أي مجتمع، وإن بقى الحديث عنه نوعاً من الترف يُمارس بين الحين والآخر، فكيف نربى أولادنا على الذوق بينما تخترق آذانهم وعيونهم وقلوبهم تلك المشاهد التي يذبح فيها الذوق ذبحاً؟ كيف يحترم أولادنا معنى الذوق، بينما صورته بعض الأفكار على أنه نوع من الخيبة، وقلة الحيله من خلال التكريس لمفاهيم (الفهلوة) و"اللماضة" و"المفهومة"، وغيرها من عاميات قبيحة تحكمت في كلماتنا وأفعالنا؟ كيف يقيم أولادنا للذوق وزناً بينما لا نضحك فرحاً إلا من إتيان نقيضه؟.l
يا سادة، إن الذوق العام يعانى خطراً محدقاً، وما المشاهد المؤسفة للتلوث السمعي والبصري إلا دليل حي على فقدانه وغيابه، هل رأيت من يلقى بقاذوراته في النيل؟ هل رأيت سيل عربات "التوك توك" وهى تكسر كل قواعد المرور، وتملأ الأرض ضجيجاً عبر أغاني السوق المشهورة؟ هل رأيت مكبرات الصوت في الأفراح، والمآتم، ومع الباعة الجائلين؟ هل رأيت كيف نستخدم المرافق والمتنزهات والأماكن العامة؟ هل رأيت كيف نختلف ويقدح بعضنا بعضاً، لك أن تضع ألف هل، وكل واحدة منها تبحث عن حل، والأدهى أن صارت كل هذه السلوكيات السيئة حقاً مكتسباً يدافع عنه صاحبه بضراوة واستماتة، تحت مبررات لا أصل لها، فكيف تمضى الحياة على هذا النسق؟!.
من أجل ذلك فإنه من الأهمية القصوى أن نعيد ضبط كلماتنا و آرائنا وتصرفاتنا على ميزان الذوق، حيث لا غنى أو استغناء لأي مجتمع يسعى إلى ترسيخ قيمة الإحساس بالجمال، والحرص على الممتلكات العامة، والإبقاء على البيئة نظيفة جميلة بلا تلوث، من ممارسة الذوق كسلوك عملي في كل مناحي الحياة.
منقول





الموضوع الأصلي : الذوق الرفيع // المصدر : منتديات مرافئ الإيمان // الكاتب: نور الإيمان


توقيع : نور الإيمان



_________________


 
  
  
 
الجمعة يناير 26, 2018 3:19 pm
المشاركة رقم:
عضو فعال
عضو فعال

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1048
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 28/01/1963
تاريخ التسجيل : 12/08/2016
العمر : 55
الموقع الموقع : منصورة والجميع
العمل/الترفيه : متقاعدة
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: الذوق الرفيع


الذوق الرفيع


بارك الله فيك
وجزاك الله خيرا
على الإفادة والمعلومات الطيبة
ننتظر إبداعاتك الشيقة بفارغ الصبر
مع فائق الإحترام والتقدير






الموضوع الأصلي : الذوق الرفيع // المصدر : منتديات مرافئ الإيمان // الكاتب: منصورة


توقيع : منصورة




 
  
  
 
الجمعة فبراير 02, 2018 3:10 pm
المشاركة رقم:
مشرف
مشرف

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 864
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/12/2017
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: الذوق الرفيع


الذوق الرفيع


موضوع رائع





الموضوع الأصلي : الذوق الرفيع // المصدر : منتديات مرافئ الإيمان // الكاتب: jassim1


توقيع : jassim1



_________________
سبحان الله وبحمــد سبحان الله العــظيم


 
  

  
 
الإشارات المرجعية
 
  

  
 
التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك
 
  

  
 
الــرد الســـريـع
..

 
  


  
 
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)
 
  


تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع المشآركآت آلمكتوبه تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ , ولا تعبّر بأي شكل من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى

تحويل منتديات اور اسلام

 

منتديات مرافئ الإيمان

↑ Grab this Headline Animator